التخطي إلى المحتوى
close

أصدرت الحكومة خلال الفترة الماضية العملات البلاستيكية من فئة ال 10 جنيهات وال 20 جنيه لتحل محل العملات الورقية حيث أنها تتلف بسرعه وتكلف الدولة مبالغ طائلة وإعادة الطباعة مرة اخرى لذلك فان العملات البلاستيكية تقاوم التلف كما أن لها العديد من المميزات في التعامل فان العمر الافتراضي لها أكبر بكثير من العملات الورقية بالإضافة إلى أنها أكثر مرونة من العملات السابقة وتتميز بالمتانة وصعوبه التلف والتقطيع وتم طرحها قبل موسم الأعياد الماضي لتحسين نظام العملات وتقليل تكاليف العملات الورقيه الهالكة.

غرامة رفض التعامل مع العملات الجديدة:

حذرت الوزارة من عدة تحذيرات بخصوص التعامل مع العملات البلاستيكية الجديدة من فئة 10 جنيه وال 20 جنيه حيث انها تم التعامل من قبل الأشخاص بالرفض وعدم التعامل بها في الأسواق لذلك اعلنت الحكومة عن عقوبات مالية لمن يمتنع التعامل باستخدام هذه العملات الجديدة وذلك تبعا للمادة 377 من قانون العقوبات حيث تصل الغرامة الى 10,000 جنيه وتصل الى 100 الف جنيه كحد أقصى.

عقوبة وغرامة بيع العملات البلاستيكية الجديدة:

بعض الأشخاص قابلوا العملات البلاستيكية الجديدة بالرفض ولكن البعض الآخر قام باقتناء هذه الفئات وبيعها بأكثر من ثمنها فإن الحكومة حذرت من هؤلاء الاشخاص أيضا وحذرته بدفع غرامة وعقوبة إذا تم بيعها بأكثر من قيمتها حيث تبدأ الغرامة من 10000 جنيه الى 100 الف جنيه لذلك يجب على الأفراد التعامل معها مثل العملات العادية بدون أي تمييز.

ختامًا

ننصح بشدة بالامتثال لقوانين وتعليمات الحكومة المتعلقة بالعملات البلاستيكية الجديدة للمساهمة في تحسين نظام العملات والحفاظ على استقرار السوق المالي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *