التخطي إلى المحتوى
close

أعلن المستشار محمد الحمصاني، المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء المصري، أن الحكومة وضعت خطة لزيادة الحاصلات الدولارية السنوية لتصل إلى 300 مليار دولار بحلول عام 2024 من خلال الاستثمار في قطاعي السياحة والعمالة بالخارج.

وأوضح الحمصاني خلال مقابلة تلفزيونية، أن هذه الخطة تأتي في إطار وثيقة مجلس الوزراء الاقتصادية التي وضعت بمشاركة خبراء في مختلف المجالات لضمان تنفيذها من خلال حزمة من الإصلاحات المالية والنقدية والهيكلية.

كما تطرق الحمصاني إلى موضوع سعر صرف الجنيه مقابل الدولار، مشيراً إلى أن السعر الفعلي للجنيه سيصل إلى 36 جنيه للدولار الواحد خلال السنوات القليلة القادمة، مستدلاً على ذلك بتقارير دولية أكدت أن سعر الجنيه في السوق الموازي أعلى حالياً من قيمته الفعلية.

واختتم الحمصاني تصريحاته بالإشارة إلى توقعات صندوق النقد الدولي التي أبدت تفاؤلاً حيال الفرص الاقتصادية الواعدة أمام مصر في المدى المنظور بالرغم من التحديات على الصعيد الدولي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *